في ظل الإنهيار الإقتصادي الذي تعيشه بعض الدول العربية في الوقت الحالي، نتيجة صراعات ومشاكل سياسية، وفي ظل إختفاء جميع فرص العمل، بدأ جميع الشباب يتجهون إلى العمل الحر والمشروعات الصغيرة، حيث أصبحت هذه المشروعات هي الملاذ الأخير لهم، في محاولة منهم لإيجاد فرص عمل، توفر لهم حياة جيدة.

توفر المشروعات الصغيرة فرص عمل لعدد كبير من الشباب، كما أنها تساعدهم في تحويل أحلامهم، إلى حقيقة على أرض الواقع، ونجاح هذه المشروعات من أهم العوامل التي ستساعد في القضاء على البطالة، لأن المشروع الواحد يحتاج إلى الكثير من العاملين حتى ينجح، ولكن هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى فشل هذه المشروعات، بعضها يتعلق بالشباب القائمين على المشروع، والبعض الآخر يتعلق بالدولة، ومن أهم هذه الأسباب:-

– الطموح الزائد
بالطبع يجب أن يتحلى جميع الشباب بالطموح، ويجب أن يكون لهم أهداف محددة يسعون إلى تحقيقهم، بشتى الطرق وبكل السُبل، ولكن يجب أن يتم تحقيق هذه الأهداف وفقاً للوقت الذي نعيش فيه، والمرحلة التي نمر بها، كما يجب أن نضع في اعتبارنا أن الطريق لن يكون مفروش بالورود، بل سيكون هناك عقبات وتحديات كثيرة، علينا أن نتغلب عليها، لذا يجب أن يكون هناك حد معين للطموح، فالطموح الزائد قد يكون من أهم أسباب الفشل في بعض الأوقات.

– التقليد
تقوم المشروعات الصغيرة على الأفكار الجديدة المُبتكرة والمُختلفة، ويعتبر الإختلاف والتميز هو سر نجاح هذه المشروعات، ومن أكبر الأخطاء التي يقع فيها الشباب، وتكون سبب في فشل المشروع، هو تقليد المشروعات الآخرى، فبعض الشباب يقبلون على إنشاء مشروع لمجرد أنه حقق أرباح هائلة لأصحابه، ولا يفكرون في إضافة أي شئ مبتكر له، الأمر الذي يتسبب في فشل المشروع، لأنه لم يقدم جديد.
– قلة الخبرة
أغلب الشباب لا يمتلكون الخبرة الكافية، التي تمكنهم من إدارة أي مشروع، وبالتالي يخسرون أمام أول تحدي يقف أمامهم، فالخبرة من أهم العوامل التي تساعد في نجاح اي مشروع، لذا عليهم أن يستعينوا بأصحاب الخبرة.

– ضعف القيادة
كل مشروع يحتاج إلى قائد جيد، فالقائد هو المسئول عن تنظيم العمل ومتابعته ومحاسبة المقصرين، كما أنه من أهم العوامل التي تساعد في نجاح أي مشروع، وعلى العكس فالقائد الفاشل أو الإدارة الضعيفة لن تنجح ابداً، لذا يجب اختيار قائد جيد يتمتع بكل صفات وسمات القادة.

– التسرع
تحتاج المشروعات الصغيرة إلى وقت كبير، حتى تحقق الربح المطلوب، وبالتالي يجب على أصحاب هذه المشروعات، أن يتحلو بالصبر وأن يكون لديه عزيمة قوية وإصرار على النجاح، وأن يدركوا تماماَ أن المشروع لن يحقق أرباح هائلة بين ليلة وضحاها، ولكن بمرور الوقت سيحصدون الكثير من الأرباح.