تكثف وزارة التجارة والاستثمار دورها الرقابي على محطات الوقود داخل وخارج المدن، مع تزايد حركة السفر والتنقل براً خلال إجازة عيد الفطر المبارك.

وتعمل الفرق الرقابية على التحقق من توافر الوقود في المحطات المنتشرة داخل المدن وخارجها وعلى الطرق السريعة للقضاء على حالات الغش التجاري في البنزين، والتأكد من عدم وجود حالات تلاعب في المضخات أو خلط للبنزين بين نوعيه أو مع مواد أخرى.

وتنفذ الوزارة حملات تفتيشية مستمرة لفحص ومعايرة مضخات الوقود أدت خلال الأيام الماضية إلى إغلاق محطات في عدة مناطق بسبب خلط البنزين وعدم مطابقة مضخات الوقود للمواصفات ومخالفتها للمعايرة التي تهدف إلى التحقق من صحة كمية الوقود المعروضة على العداد، وفحص الوقود بالتحقق من تركيبته الكيميائية.

وفي إطار الأنظمة التي تهدف إلى رفع مستوى الشفافية في الخدمة المقدمة للمستهلكين والقضاء على حالات الخلط في البنزين والغش التجاري، أطلق وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي الشهر الماضي نظام فحص ومعايرة مضخات الوقود الإلكتروني. ويهدف لمساعدة محطات الوقود لتحقيق مستوى أعلى من الخدمة، ودعم المحطات لتحقيق متطلبات الجودة.

  • كيفية طلب الفحص والمعايرة

أوضحت وزارة التجارة والاستثمار أن الخدمة تسهل على أصحاب محطات الوقود طلب فحص ومعايرة مضخات الوقود إلكترونياً عبر خطوات ميسرة من خلال الموقع الإلكتروني للخدمة fis.mci.gov.sa ، حيث يمكن تحديد موقع المحطة بشكل دقيق عبر استخدام تقنية الخرائط، ومن ثم يقوم المختبر بزيارة المحطة والقيام بالاختبارات اللازمة للتأكد من سلامة مضخة الوقود من ناحية صحة قراءة العدادات وجودة الوقود المقدم للمستهلك النهائي، حيث تعد هذه الخدمة ضمن حزمة من المبادرات التي تسعى الوزارة من خلالها إلى تحقيق رؤية السعودية 2030 وذلك بالتعاون مع شريكها الاستراتيجي شركة ثقة لخدمات الأعمال.

وبينت الوزارة أنه عند الانتهاء من عملية الفحص والمعايرة، يقوم المختبر بوضع ملصق نتيجة الاختبار على المضخة في المحطة، ويمكن لصاحب المحطة الحصول على الشهادة إلكترونياً عبر النظام.