احتياجات ورغبات الجمهور كثيرة ومختلفة، وفي بعض الأوقات قد تكون متضاربة، بمعني أنهم يريدون تناول الكثير من الطعام، ويحبون تناول المشروبات الغازية، ويقبلون على شرائها بشكل يومي، إلا أنهم في نفس الوقت يشترون الأدوية التي تساعدهم في خسارة الوزن، والتخلص من الدهون التي اكتسبوها من الطعام.

حتى تكون رجل أعمال ناجح، عليك أن تعرف احتياجات ورغبات الجمهور، وتعمل بشتى الطرق على تقديم الخدمات التي يتمنوها، وحتى تتمكن من تحقيق ذلك، عليك دراسة السوق، ومعرفة منافسيك الحقيقيين، والمزايا والخدمات التي يقدموها لعملائهم، فالشركة التي تقدم للجمهور نفس الخدمة أو المنتج الذي تقدمه تعتبر من المنافسين المباشرين، والشركة التي تنتج منتج أو تقدم خدمة مختلفين تماماً عن المنتج الخاص بشركتك، ولكن تربطه علاقة بها، فهذه الشركة تعد من المنافسيين الغير مباشريين.

يعتقد بعض رجال الأعمال وأصحاب الشركات، أن منافسيه في السوق هم الشركات المنتجة لنفس الخدمة أو التي تقدم نفس منتجك، فهذا غير حقيقي بالمرة، فهذه الشركات يطلقون عليها في عالم الأعمال” المنافسيين المباشرين”، وهذه المنافسة يمكنك التفوق فيها بكل سهولة، من خلال تقديم خدمات مميزة ومختلفة للعملاء، فهذا سيجعل شركتك المفضلة لدى الجمهور، كما عليك تقديم عروض وتخفيضات كل فترة، فهذه الطريقة تساعد في زيادة عدد العملاء، كما أن التعامل الجيد من قبل العاملين بالشركة، يخلق علاقة ودية بين الجمهور والشركة، وغيرهم وغيرهم من الطرق والوسائل التي يمكن من خلالها التسويق والترويج لشركتك، وجعلها متفوقة على باقي الشركات، وحتى تحقق ذلك عليك الإستعانة بأشخاص ذو كفاءة وخبرة واسعة في مجال التسويق.

أما بالنسبة للمنافسيين الغير مباشرين، فهناك طرق مختلفة للتعامل مع هذا الأمر، جميع هذه الطرق تصب في الحملة الدعائية والتسويقية للمنتج الذي تقدمه، على سبيل المثال إذا كانت شركتك تقوم بإنتاج بعض المواد الغذائية مثل الزبادي والألبان، فإن خوف الجمهور من زيادة الوزن قد يؤدي إلى عدم تناولهم لهذه المنتجات، الحل هنا يكمن في إنتاج منتجات مخصصة للأشخاص الذين يريدون الحفاظ على أوزانهم، أو الأشخاص الذين يتبعون حمية للتخلص من الوزن الزائد، مثل الزبادي والجبن خالي الدسم قليل السعرات، وبذلك تكون قد انتصرت على منافسيك.