قامت مجلة Forbes – الشرق الأوسط بنشر قائمتها لـ اقوى الشركات العربية، والتي يتضح منها مدى النجاحات والإسهامات الفعالة التي حققتها تلك الشركات المنشود والآليات والاستراتيجيات التي تتبعها في مشوار التنمية الاقتصادية، للتطور والحفاظ على ربحيتها.

تستند القائمة على دراسة تحليلية لـ (أقوى 500 شركة عربية) مدرجة في أسواق 10 بلدان عربية، تم استخلاصها من خلال معالجة بيانات أكثر من 700 شركة، هذا وقد بدأت فوربس في ترتيب الشركات وفقاً لـ 4 معايير كل على حدة، الإيرادات وصافي الأرباح والأصول والقيمة السوقية، مع إعطاء أوزان نسبية متساوية لتلك المعايير.

واستطاعت الشركات المشاركة أن تحقق إيرادات بلغت 331.58 مليار دولار، نتج عنها أرباح صافية وصلت قيمتها إلى 63.01 مليار دولار، مستندة على قاعدة من الأصول الصلبة/الموجودات بلغت 2211.05 مليار دولار، بإجمالي قيمة سوقية بلغت 749.2 مليار دولار حتى نهاية عام 2012م.

وقد احتلت السعودية قائمة المراكز العشر الأولى بالقائمة عن جدارة، بأربع شركات، تعمل بقطاعات البتروكيماويات، الاتصالات، الكهرباء، والبنوك، تلتها قطر بثلاث شركات، تعمل بقطاعات البنوك، الاتصالات والصناعة، تلتها الإمارات بشركتين، إحداهما تعمل بقطاع الاتصالات، والأخرى تعمل بقطاع البنوك، فى حين جاءت الكويت بشركة واحدة تعمل بقطاع البنوك.

o_19mrp2l951alr1jke1gvrloq1c5e

  • جاءت شركة البتروكيماويات العملاقة السعودية للصناعات الأساسية – سابك على رأس القائمة، مُحتلة بذلك المركز الأول، لأقوى الشركات في المنطقة العربية للعام الحالي 2016م، بعدما بلغت إجمالي إيراداتها 50.4 مليار دولار، مستندة على أصول بقيمة 90.2 مليار دولار، في حين بلغت القيمة السوقية لها 74.8 مليار دولار، وذلك وفقًا للدراسة التي انتهت بالعام المالي 2012م.
    هذا وتُعد سابك أكبر شركة صناعية غير بترولية في منطقة الشرق الأوسط، وواحدة من أكبر عشرة شركات عالمية لصناعة البتروكيماويات، لتكون بذلك هي أكبر شركة مساهمة عامة في المملكة العربية السعودية، فلا تزال الحكومة السعودية تملك 70٪ من أسهمها.


STC Sawa Saudi Telecom Company

  • فيما احتلت المركز الثاني السعودية أيضًا، بـ شركة الاتصالات السعودية، والمعروفة اختصاراً بـ STC، وهي المشغل الأول لخدمات الاتصالات المتكاملة في السعودية، حيث تقوم بتوفير خدمات الخطوط الأرضية، الجوال، والإنترنت، فقد بلغ إجمالي إيرادات الشركة 15.8 مليار دولار، مستندة على أصول بقيمة 31.3 مليار دولار، بينما بلغت القيمة السوقية لها 21.7 مليار دولار، وذلك بنهاية العام المالي 2012م.

3721-etisalat_article

  • ثم تلتها في المركز الثالث الإمارات، وذلك عبر شركة الإمارات للاتصالات، والتي يملك جهاز الإمارات للاستثمار 60% من أسهمها، هذا وتمتلك الشركة حصصًا في شركة الثريا للاتصالات عبر الأقمار الصناعية، وزنجبار تيليكوم المحدودة، وشركة اتحاد اتصالات موبايلي.
    وقد بلغ إجمالي إيرادات الشركة 9.0 مليار دولار، مستندة على أصول بقيمة 21.8 مليار دولار، بينما بلغت القيمة السوقية لها 21.8 مليار دولار، وذلك بنهاية العام المالي 2012م.

QNB(2)

  • وجاءت قطر في المركز الرابع وذلك بـ بنك قطر الوطني، والمعروف اختصارًا بـ QNB، والذي يملك جهاز قطر للاستثمار نصف أسهمه، مُحققًا إجمالي إيرادات بلغت 4.0 مليار دولار، مستندة على أصول بقيمة 100.8 مليار دولار، بينما بلغت القيمة السوقية لها 25.7 مليار دولار، وذلك بنهاية العام المالي 2012م.
    ويتمتع بنك QNB بتصنيف ائتماني مرتفع يعتبر من الأعلى في المنطقة من قِبَل عدد من وكالات التصنيف العالمية الرائدة مثل ستاندرد آند بورز (A+)، وموديز (Aa3)، وفيتش (AA-)، وكابيتال انتليجنس(AA-) ، وحاز البنك على جوائز عديدة من قِبَل كثير من الإصدارات المالية العالمية المتخصصة.

download

  • وتأتي السعودية فى المركز الخامس، من خلال شركة السعودية للكهرباء، والتي تعمل في مجال توليد ونقل وتوزيع الكهرباء، حيث تعتبر الشركة المنتج الرئيسي للطاقة الكهربائية في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية، وتقوم بتقديم خدماتها لمختلف القطاعات الحكومية والصناعية والزراعية والتجارية والسكنية، وتمتلك الحكومة السعودية حصة الغالبية.
    وقد بلغ إجمالي إيراداتها 9.0 مليار دولار، وأصولها 63.6 مليار دولار، بينما بلغت القيمة السوقية لها 15.3 مليار دولار، وذلك بنهاية العام المالي 2012م.

0668fd309abdb5d9e2e50ebd45a98226

  • أما مصرف الراجحى السعودي، والذي يمتلك خبرة تمتد لأكثر من 50 عام في مجال الأعمال المصرفية والأنشطة التجارية، كـ أحد أكبر البنوك الإسلامية في العالم، حيث يحكم المصرف في تعاملاته المصرفية والاستثمارية أحكام وضوابط الشريعة الإسلامية.
    فقد احتل المرتبة السادسة بالقائمة، بـ إجمالي إيرادات بلغت 4.0 مليار دولار، وأصول بقيمة 71.3 مليار دولار، بينما بلغت القيمة السوقية لها 26.0 مليار دولار، وذلك بنهاية العام المالي 2012م.

download (1)

  • في حين جاءت شركة اتصالات قطر – أوريدو بالمركز السابع، بـ إجمالي إيرادات بلغ 9.3 مليار دولار، وأصول بقيمة 25.9 مليار دولار، بينما بلغت القيمة السوقية لها 10.0 مليار دولار، وذلك بنهاية العام المالي المُنقضي 2012م، وهي تعمل بمجال إنشاء وتشغيل شبكة الاتصالات العامة لتوفير خدمات الاتصالات داخل وخارج دولة قطر، وقد سبق وأدرجت بنجاح في عدة أسواق مالية، هي سوق الدوحة عام 1998م، ولندن عام 1999م، والبحرين عام 2001م، وأبو ظبي عام 2002م.

بنك-ابو-ظبي-الوطني

  • فيما جاءت بنك أبو ظبي الوطني NBAD بالمركز الثامن، بـ إجمالي إيرادات بلغت 3.1 مليار دولار، وأصول بقيمة 81.8 مليار دولار، بينما بلغت القيمة السوقية لها 12.4 مليار دولار، وذلك بنهاية العام المالي 2012م.
    وهو أحد البنوك العاملة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وأكبر بنك مقرض في إمارة أبو ظبي، وثاني أكبر مقرض في الإمارات العربية المتحدة، كما يُصنف بنك أبو ظبي الوطني ضمن البنوك الـ 50 الأكثر أمانًا في العالم من قبل “جلوبال فاينانس”، والبنك الأكثر أماناً في الشرق الأوسط والأسواق الناشئة، ويقوم البنك بتقديم خدمات مصرفية كاملة من خلال تواجد شبكة فروعه في مصر وفرنسا وعمان والسودان والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية ووحدة أوف شور في البحرين.

بنك-الكويت-الوطني-NBK

  • أما بنك الكويت الوطني، والمعروف بالـ NBK، فقد جاء ترتيبه بالمركز التاسع، وقد استحق هذا الترتيب بـ إجمالي إيرادات بلغت 2.5 مليار دولار، وأصول بقيمة 58.4 مليار دولار، بينما بلغت القيمة السوقية لها 14.6 مليار دولار، وذلك بنهاية العام المالي 2012م، ويُذكر أنه منذ تأسيسه عام 1952م كأول بنك وطني، وأول شركة مساهمة عامة في الخليج، وهو يدعم صورته كـ بنك معروف وموثوق.
    وقد زاول البنك في بداياته أعمالاً مصرفية بسيطة، تتلخص في الاعتمادات التجارية، وتبادل العملات، والحوالات المصرفية، وخدمة الودائع، أما اليوم يقدم البنك مجموعةً من الخدمات المالية المُتميزة سواء إلى الأفراد أو الشركات أو المؤسسات، بما ذلك الاستشارات وإدارة الثروات.

e160dfc5-e6b8-486a-b078-e65e5d434522_4x3_296x222

  • وأخيرًا جاءت شركة صناعات قطر، بالمركز العاشر، وهي تعمل بمجالات البتروكيماويات، الأسمدة، الحديد والصلب، يتمثل النشاط الرئيسي بها في تأسيس، إدارة وامتلاك أو تملك أسهم وأصول ومصالح في شركات تابعة تعمل بمعالجة أو تصنيع المنتجات البتروكيماوية والزراعية الكيماوية والمعدنية.
    في نهاية العام المالي 2012م بلغ إجمالي إيرادات بلغت 5.1 مليار دولار، وأصول بقيمة 11.0 مليار دولار، بينما بلغت القيمة السوقية لها 26.5 مليار دولار.